مكتب معصوم ينفي المصادقة على الحدود الادارية لمحافظة نينوى

بغداد/ نفت رئاسة الجمهورية, الخميس, المصادقة على الحدود الإدارية لمحافظة نينوى, مؤكدة أن جميع الآراء والمواقف والمطالب يتم بحثها بعد التحرير الكامل وعودة جميع النازحين.

وذكر بيان لمكتب الرئيس فؤاد معصوم، في بيان صحفي إن "مواقع إعلامية وتواصل اجتماعي تداولت دون تدقيق, اليوم, انباء متضاربة حول مصادقة رئيس الجمهورية فؤاد معصوم على قرار مجلس النواب المرقم (44) لسنة 2016 بشأن الحدود الادارية لمحافظة نينوى".

وأكد أن "معصوم لم يصادق على تثبيت حدود ادارية لمحافظة نينوى أو غيرها، انما على قرار صوّت عليه مجلس النواب باتفاق الجميع بأن جميع الآراء والمواقف والمطالب يتم بحثها بعد التحرير الكامل وعودة جميع النازحين".

ولفت المكتب إلى أن "تصويت مجلس النواب على القرار المذكور تم في 26 من شهر حزيران الماضي"، داعياً إلى "التركيز حاليا على توحيد الجهود لتحرير محافظة نينوى من ارهاب داعش".

 
 

اضافة التعليق

Top