احتجاجات متفرقة في ديالى إثر تردي الكهرباء.. والمعتصمون يفتحون طريق بعقوبة - كردستان جزئياً

زوراء/ بغداد

أفادت مصادر محلية، باندلاع عدد من التظاهرات المتفرقة في محافظة ديالى احتجاجاً على تدري الخدمة الكهربائية، فيما بينت أن معتصمين قرروا فتح الطريق بين بعقوبة وكردستان جزئياً.

وقالت المصادر إن "متظاهرين غاضبين قطعوا جسر الجورجية على نهر ديالى قرب منطقة خرنابات شمال شرق بعقوبة احتجاجاً على سوء الخدمات".

وأضافوا أن "متظاهرين غاضبين قطعوا طريق بعقوبة- بلدروز قرب منطقة دور مندلي في ناحية كنعان  شرق بعقوبة بسبب تردي خدمة الكهرباء"، لافتين إلى أن "المعتصمين في منطقة برشته شمال شرق بعقوبة قرروا فتح الطريق الرابط بين بعقوبة وإقليم كردستان جزئياً بعد قطعه لعدة ساعات".

وتابعت المصادر بقولها إن "متظاهرين قطعوا للمرة الثالثة طريق المنذرية القادم من الحدود العراقية – الايرانية الى اطراف قضاء خانقين شمال شرق بعقوبة بسبب تردي الكهرباء".

وشهد العراق فجر الجمعة توقفاً كاملاً لمنظومة الكهرباء الوطنية، ما أدى إلى انقطاع التيار الكهربائي عن جميع محافظات العراق.

وعزت الوزارة سبب التوقف إلى هجمات إرهابية استهدفت خطوط نقل حيوية للطاقة أهمها خطي نقل الطاقة الكهربائية الضغط الفائق (مسيب حرارية - مسيب غازية).

 

 
 

اضافة التعليق

Top