"الداعشي سوبر ماركت" يحث على "تسليب" المحتفلين بأعياد الميلاد ورأس السنة

بغداد/ حث عمر حسين الملقب بـ"الإرهابي سوبر ماركت"، كل المتعاطفين مع تنظيم داعش إلى سرقة الأشخاص المخمورين خلال فترة أعياد الميلاد ونهاية العام، وتجريدهم من كل ممتلكاتهم وإرسالها إلى التنظيم في سوريا.

وقال حسين، خلال رسالة سجلها باستخدام تطبيق "Kik" على الهاتف المحمول إن "هذه الأوقات على وجه التحديد فرصة سهلة تأتي مرة واحدة في العام من أجل الحصول على غنائم حرب من الكفار، فخلال أعياد الميلاد تكون جيوب الكفار مكتنزة بالأموال".

وأضاف "إذا ما جن الليل، انتظر قر ب حانة، وما هي إلا لكمات معدودات توجهها له حتى يخر فاقدا للوعي، ولا تنس أن تأخذ بعض إخوتك معك لتسلب منه كل شيء، من الساعات والمجوهرات والأموال والهواتف والسترات وغيرها".

وتابع حسين "ولن يكون بإمكان الضحايا استدعاء الشرطة، كونهم قد جردوا من هواتفهم النقالة، كما أنهم لا يملكون ان يتذكروا ملامح المعتدي عليهم بسبب حالتهم الثملة".

ولدى السؤال حول ما إذا كانت الرقة معقل تنظيم داعش في سوريا ترزح تحت حصار المقاتلين الكرد، وفقا لما تورده التقارير الإعلامية، أجاب حسين وهو يقهقه ضاحكا "الرقة ليست محاصرة، من أين لك بهذه المعلومات؟"، مشيرا إلى أنه سيكون جاهزا لأن يقتل إذا ما تجرأوا على شن هجوم على الرقة.

وذكرت صحيفة "ميل أون سانداي" البريطانية، أن "الإرهابي عمر حسين يطلق عليه اسم الجهادي سوبر ماركت، لأنه كان يعمل حارساً في أحد محال موريسونز للبقالة".

وحسين، الذي يبلغ من العمر 28 عاما ينحدر من منطقة هاي ويكوم من مقاطعة باكينغهامشير البريطانية، قام أيضا بتبادل رسائل الكيك مع مراسل صحيفة ميل أون سانداي.

 
 

اضافة التعليق

Top