وسط مخاوف من قتله بـ"حقنة".. الأمن النيجيري ينقل زكزاكي وعقيلته لمكان مجهول

بغداد/ أقدمت السلطات النيجيرية، الأحد، على نقل زعيم المسلمين الشيعة في نيجيريا إبراهيم زكزاكي وعقيلته إلى مكان مجهول، وسط مخاوف من اغتياله بـ"حقنة مسمومة".

وقال المتحدث باسم الحركة الإسلامية في نيجيريا إبراهيم موسى، في تصريحات صحفية "حصلنا على معلومات موثقة بأن هناك محاولات بائسة لنقل الشيخ ابراهيم زكزاكي بالقوة الى مكان مجهول".

وأضاف أن "هذا الحدث يحصل في ظروف أصدرت المحكمة الفدرالية العليا حكما بالإفراج عن سماحته، الا ان السلطات الامنية النيجيرية وبدلا من الرضوخ للحكم، تريد ان تنفذ مؤامراتها الشنيعة لمواصلة احتجاز الشيخ زكزاكي، وقد تحاول ايذاءه".

وشدد موسى على أن "الحكومة النيجيرية مسؤولة تجاه أي حادث يقع للشيخ زكزاكي وعقيلته في المستقبل".

وأعرب بعض مستخدمي شبكات التواصل الاجتماعية عن قلقهم من أن يكون هذا الاجراء يأتي كمحاولة لاغتيال الشيخ زكزاكي عبر حقنة سامة.

 
 

اضافة التعليق

Top