النفط يرتفع نحو 1% وسط آمال بخفض الإنتاج من خارج أوبك

بغداد/ ارتفعت أسعار النفط نحو واحد في المئة اليوم الجمعة، ليجري تداول الخام في نطاق ضيق بفضل آمال باتفاق المنتجين غير الأعضاء في أوبك على خفض الإنتاج خلال اجتماع مطلع الأسبوع القادم لدعم اتفاق المنظمة على تقليص الإنتاج.

لكن ارتفاع الدولار الأمريكي قلص المكاسب وظل الخامان القياسيان منخفضين بنحو اثنين في المئة عن المستويات المرتفعة التي بلغاها بعد إعلان منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) عن خططها لخفض الإنتاج أواخر الشهر الماضي.

ويجتمع غدا السبت وزراء نفط من أوبك مع المنتجين المستقلين في فيينا سعيا للإسهام في تقليص التخمة في المعروض من الخام في الأسواق العالمية.

وبحلول الساعة 1535 بتوقيت جرينتش ارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي تسليم كانون الثاني 67 سنتا إلى 51.51 دولار للبرميل بزيادة 1.3 في المئة.

وارتفعت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت تسليم شباط 36 سنتا إلى 54.25 دولار للبرميل بزيادة 0.7 في المئة.

وبلغ أعلى مستوى سجله خام برنت في تداولات جلسة اليوم 54.46 دولار فيما بلغ أدنى مستوى 53.77 دولار وبلغ أعلى مستوى لخام غرب تكساس الوسيط 51.64 دولار بينما بلغ أقل مستوى 50.86 دولار.

ويتجه الخامان صوب تكبد أول خسارة أسبوعية في أربعة أسابيع.

وساعد ارتفاع مؤشر الدولار مقابل سلة من العملات في دفع الأسعار نحو الانخفاض من المستويات المرتفعة التي بلغتها خلال الجلسة إذ من شأن ارتفاع الدولار أن يجعل النفط أكثر تكلفة للعديد من المشترين العالميين.

وقالت روسيا إنها ستخفض إنتاجها 300 ألف برميل يوميا مما يعني حاجة باقي المنتجين غير الأعضاء في أوبك مجتمعين إلى التعهد بخفض مماثل لتقليص الإنتاج بواقع 600 ألف برميل يوميا كما ترغب أوبك وهو نصف الخفض الذي ستنفذه المنظمة نفسها.

 
 

اضافة التعليق

Top