إنتاج روسيا من النفط يبلغ مستوى قياسيا قبل تطبيق اتفاق الخفض

بغداد/ قال نائب وزير الطاقة الروسي كيريل مولودتسوف اليوم الجمعة إن بلاده تخطط لاستخدام مستوى إنتاجها في نوفمبر تشرين الثاني الذي بلغ ذورته بعد الحقبة السوفييتة كأساس لخفض إنتاجها بموجب الاتفاق الذي أبرمته مع أوبك هذا الأسبوع.

وتعهدت روسيا بخفض تدريجي لإنتاج النفط بما يصل إلى 300 ألف برميل يوميا في النصف الأول من 2017 في إطار اتفاق مع المنتجين الآخرين يستهدف دعم أسعار النفط.

وأظهرت بيانات وزارة الطاقة الروسية اليوم أن إنتاج البلاد من النفط ارتفع إلى متوسط يبلغ 11.21 مليون برميل يوميا في نوفمبر تشرين الثاني ليسجل رقما قياسيا جديدا في فترة ما بعد الحقبة السوفيتية.

ويزيد هذا الرقم بواقع 500 ألف برميل يوميا عن أغسطس آب وهو الشهر الذي سبق توصل روسيا وأوبك إلى اتفاق مبدئي في الجزائر على خفض الإنتاج.

وبموجب الاتفاق الذي جري التوصل إليه هذا الأسبوع وهو الأول من نوعه بين أوبك وروسيا منذ 2001 تم تحديد مقدار الخفض في إنتاج كل دولة مع موافقة جميع أعضاء أوبك تقريبا على خفض إنتاجهم عن مستوياته في أكتوبر تشرين ألأول.

لكن وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك قال للصحفيين أمس الخميس إن روسيا ستتخذ من مستويات إنتاجها في نوفمبر تشرين الثاني وديسمبر كانون الأول أساسا للخفض.

 
 

اضافة التعليق

Top