الأحزاب الكردية في كركوك تعلن موقفها من الاستفتاء في المحافظة

بغداد/ اكدت الأحزاب الكردستانية في محافظة كركوك، الاثنين، على ضرورة اجراء الاستفتاء في المحافظة بالتزامن مع الموعد المحدد من قبل الإقليم، فيما عبرت عن رفضها للدعوى المقامة في بغداد ضد رئيس مجلس المحافظة.

وقال ممثل الجماعة الإسلامية سيد كمال فتاح، في مؤتمر صحفي بعد اجتماع بين الأحزاب الكردستانية، إن "جميع الأحزاب تدعم اجراء الاستفتاء في كركوك في الموعد المحدد".

وأضاف ان "الأحزاب تعد الدعوى المقامة ضد رئيس المجلس غير قانونية، واستهدافا سياسيا"، مضيفا ان "الأحزاب تدعو الحكومة الاتحادية في بغداد الى ضرورة البدء بعملية تحرير الحويجة كونها تمثل تهديدا لكركوك".

وتابع فتاح ان حزبه "مع اجراء الاستفتاء في موعده شريطة تفعيل برلمان إقليم كردستان، وان يؤدي الاستفتاء الى تشكيل دولة كردية"، منوها الى انه "نعمل على توحيد مواقفنا في كركوك وعدم نقل المشاكل بين الأحزاب السياسية في كردستان الى المحافظة".

من جهته قال ممثل حركة التغيير بكركوك خلال المؤتمر، ان حزبه "يؤيد اجراء الاستفتاء بشكل كامل على ان يتم تفعيل البرلمان قبل ذلك، وان يتم اجراء الاستفتاء في جميع المناطق المستقطعة من كردستان (المتنازع عليها)".

الى ذلك قال ممثل علن الاتحاد الوطني الكردستاني للاجتماع خلال المؤتمر، انه "نعمل على التحاور مع باقي المكونات في كركوك بما يخص مسألة الاستفتاء"

وشدد بالقول انه "لن يتم تأجيل الاستفتاء في كركوك باي شكل من الاشكال وسيتم اجراؤه بنفس التوقيت مع إقليم كردستان".

واستطرد ممثل الاتحاد الوطني ان "المكونات في كركوك تطالب بضمانات قبل الاستفتاء، وهم من حقهم ان يحصلوا على الضمانات كافة"، مبينا "انهم سيحصلون على الضمانات المتمثلة بالحفاظ على لغتهم وعاداتهم تقاليدهم ومنحهم المناصب والدرجات الوظيفية ليس في كركوك فقط بل بجميع كردستان".

 
 

اضافة التعليق

Top