السليطي: قائد شرطة البصرة وغيره "جميعهم تابعين" لرئيس مجلس المحافظة واعتقاله "إهانة"!

العراق/ بغداد

اعتبر عضو مجلس محافظة البصرة احمد السليطي، الخميس، ان ما قامت به شرطة المحافظة اتجاه رئيس مجلسها صباح البزوني "اهانة" للحكومة العراقية.

وقال السليطي في تصريح صحفي ان "البزوني رئيس السلطة المحلية لمحافظة البصرة، وقائد الشرطة وغيره جميعهم تابعين له ولا يحق لهم بتوجيه اي إهانة له".

واضاف "هذا الاجراء هو اهانة للحكومة العراقية واهانة لأكبر سلطة تشريعية في المجتمع البصري"، مدعيا "لحد الان لم تتضح التهمة الموجهة لرئيس مجلس المحافظة".

وطالب السليطي، القضاء بأن يأخذ مجراه الصحيح في ايضاح الاتهامات الموجهة لرئيس مجلس المحافظة والابتعاد عن "التكتلات والضغوط السياسية التي ربما تؤثر على عملية سير التحقيق".

وبخلاف ما ادعاه السليطي، فإن رئاسة محكمة استئناف البصرة الاتحادية، أكدت في وقت سابق من اليوم، أن رئيس مجلس المحافظة صباح البزوني متهم بتقاضي "الرشوة" من رجل أعمال لبناني.

وقالت المحكمة في بيان صحفي ان "قاضي تحقيق قضايا النزاهة في البصرة قرر توقيف رئيس مجلس المحافظة صباح حسن محمد البزوني وفق المادة 307 من قانون العقوبات رقم 111 لسنة 1969 المعدل، للفترة من 5/7/2017 ولغاية 12/7/2017".

وبينت أن "قرار التوقيف سببه قبول البزوني لرشوة من رجل أعمال لبناني الجنسية"، مشيرة الى أن "أوامر قبض صدرت بحق بقية المتهمين في الدعوى وفق المادة 310 من قانون العقوبات، والقضية ما زالت قيد التحقيق".

 
 

اضافة التعليق

Top