جندي أميركي يطلب اللجوء في ألمانيا

بغداد/.. أعرب الجندي الأميركي أندريه شيبهِرد، الهارب من الخدمة العسكرية، الأربعاء، عن أمله في الحصول على حق اللجوء السياسي في ألمانيا.

وقال شيبهرد، لدى بدء النظر في قضيته أمام المحكمة الإدارية في ميونيخ اليوم، "أنا متأكد 100% من أنني على حق".

وكانت المحكمة قد علقت النظر في القضية عام 2013 وأحالتها لمحكمة العدل الأوروبية للحصول منها على تفسير للوائح متعلقة بقانون اللجوء في الاتحاد الأوروبي.

ولكن ووفقا لقرار المحكمة الأوروبية في شباط 2015، فلن يكون لدى الجندي الأميركي السابق أمل كبير في الحصول على هذا اللجوء حيث رأت المحكمة أن الخوف من التعرض لعقوبة السجن أو التسريح من الجيش لا يمكن أن تكون أسبابا للجوء حسب القانون الأوروبي.

وهرب شيبهرد عام 2007 من قاعدته العسكرية في ولاية بافاريا الألمانية لتجنب المشاركة في حرب العراق، وبرر ذلك بأسباب تتعلق بالضمير الإنساني وتقدم إثر ذلك بطلب لجوء في ألمانيا، ولكن السلطات المعنية رفضت طلبه.

 
 

اضافة التعليق

Top