صحيفة بريطانية تكشف عن أسلحة داعش المستخدمة بمعارك الموصل

العراق/بغداد

ذكرت صحيفة ديلي إكسبريس البريطانية في تقرير لها، أن تنظيم داعش يستخدم أسلحة بدائية في معركة الموصل، وأن لا يتورع من استغلال الأطفال والمراهقين والمعاقين في عملياته الانتحارية.

وذكرت الصحيفة في تقرير لها، اليوم السبت أن "تنظيم داعش نشر مقطع فيديو مدته 30 دقيقة يعرض فيه قدرات مسلحيه في حرب الموصل"، مشيرة إلى أن "إنتاج هذه المواد الدعائية هي لدعم معنويات عناصره بالرغم من خسارته للأرض".

وأضافت أن "مقطع الفيديو يقدم لمحة عامة مهمة حول الأسلحة البدائية لداعش والاستراتيجيات المتبعة من قبل عناصره، والهدف من الفيديو هو إطالة أمد المعركة والمواجهات".  

وأشارت الصحيفة إلى أن "الفيديو يظهر مدى قدرة التنظيم لتحويل أنواع متعددة من السيارات الى شاحنات قابلة للتفجير"، حيث يتم "تثبيت درع على جسم السيارة لمنع استهدافها من قِبَل القوات العراقية والأميركية إلى أن تصل الى هدفها".

وبينت أن "القوات الأمنية تمكنت من إزالة العديد من الشاحنات المصفحة قبل أن يتمكن سائقيها من تفجيرها".

وتابعت الصحيفة أنه "يتم الترويج للانتحاريين على أنهم شهداء في حين الوصف الدقيق لهم انهم قتلى، وأحيانا يستخدم داعش الأطفال الايزيدين الأسرى في عملياته الانتحارية".

 
 

اضافة التعليق

Top