بالفيديو.. امرأة تعذب طفلا بـ"المياه الباردة" في دار للأيتام بمصر

بغداد/.. قررت وزارة التضامن الاجتماعي في مصر، إغلاق دار تابعة لجمعية الأورمان، إحدى الجمعيات الخيرية المعروفة في البلاد، بسبب تعذيب طفل من قبل المشرفة بإجباره على الاستحمام بالمياه شديدة البرودة، وعدم استجابتها لاستغاثته، حيث ظل يصرخ دون جدوى.

وفي التفاصيل، بدأت الواقعة بقيام أحد جيران دار أيتام الأورمان بالتجمع الخامس في القاهرة الجديدة بتسجيل فيديو يظهر فيه مبنى الجمعية، أثناء استغاثة طفل مقيم في الدار بالصراخ حتى لا يستحم بالماء البارد، إلا أن المشرفة "الأم البديلة" أصرت على موقفها.

وتسبب الفيديو الذي نشره أحد الجيران على مواقع التواصل، في حالة من الجدل وسط انتقادات حادة للرقابة من قبل الوزارة على دور الأيتام، حيث تضمن الفيديو صوت الطفل، لتقرر الوزارة تشكيل لجنة للمتابعة على الفور في الواقعة التي عُرفت بـ"تعذيب المياه الباردة".

من جانبها، قررت غادة والي، وزيرة التضامن الاجتماعي غلق دار الأيتام مساء اليوم السبت، وإحالة المشرفة "لأم البديلة" للتحقيق، وإيداع الأطفال الموجودين بالدار وعددهم 15 طفلاً، لدور أيتام أخرى في أكتوبر والمهندسين.

وجاء في تحقيقات الوزارة عن الواقعة، أن الأم البديلة حديثة التعيين، وليست لها خبرة بالعمل في دور الرعاية، وحاصلة على مؤهل ثانوية عامة، وأنه تم إغلاق دار الأورمان بالتجمع الخامس.

وكشفت وزيرة التضامن، في بيان اليوم، أنه تم تحويل المشرفة إلى النيابة، بعد تحقيق الإدارة العامة للأسرة والطفولة معها، وفي ضوء ما تبين من صحة الواقعة، وهي ما زالت قيد التحقيق بالنيابة حتى إعداد البيا

 
 

اضافة التعليق

Top